بعد القبض على التيك توكر المصري إبراهيم مالك…. إليك أربع نصائح عند التعامل مع التيك توك حتى لا تتعرض لاتهامات قضائية


التيك توك يحظى في العالم عموما، وفي الوطن العربي على نحو خاص بشعبية هائلة جعلت مستخدميه ومتابعيه بالملايين. فالتيك توك يقدم الفيديوهات القصيرة عكس اليوتيوب الذي يقدم الفيديوهات الطويلة والتي تنتشر فيها الإعلانات بين كل لقطة داخلها وأخرى. مما يمنع الاستمتاع بالفيديوهات المعروضة على اليوتيوب ويجعل الأمر مزعجا للكثير من المشاهدين. أما التيك توك فيمنحك الفرصة كاملة لمشاهدة الفيديوهات التي تعرض عليه دون أي قطع أثناء عرض الفيديو الواحد منها. ولعل هذا أحد أهم أسباب انتشاره بين مستخدمي تطبيقات الهواتف الذكية. وهو ما دفع الكثير من راغبي كسب الربح من الانترنت أن يتجهوا إلى هذا التطبيق لعمل ونشر الفيديوهات عليه. ومن ثم كسب المال من خلال أعداد المشاهدات الهائلة لتلك الفيديوهات.

التيك توكرز

وهذه الطريقة ساهمت في ظهور الكثير ممن يعرفون باسم التيك توكرز. وهم ممن يظهرون في تلك الفيديوهات ويقدمون عبرها  أمورا عديدة ساهمت ليس فقط في جعلهم يكسبون الكثير من المال. بل كذلك في شهرة واسعة المدى قد تمتد للدولة بأسرها التي ينتمون إليها. أو قد تتخطى حدود تلك الدول لدول أخرى حول العالم. لكن ومع الأخبار الأخيرة الخاصة بالقبض على التيك توكر المصري المعروف إبراهيم مالك، وتوجيه عدد من الاتهامات إليه من قبل النيابة العامة المصرية، واحتمالية أن يواجه عقوبات عديدة بالسجن. فقد أدى ذلك إلى خوف وفزع هائلين في عالم التيك توكرز خوفا من أن يلاقوا نفس المصير. وعليه قررنا أن يكون لنا هذا المقال الذي نقدم في أربع نصائح هامة لهؤلاء التيك توكرز حتى لا ينتهي أمرهم لنفس ما قد انتهى إليه أمر إبراهيم مالك.

1- إياك والخروج عن القيم والأعراف الموجودة في بلدك

إذ أنه إذا نظرنا إلى الدول العربية، سوف نجد أن العري والإيحاءات الجنسية تعد خروجا مباشرا على التقاليد والأعراف المجتمعية. وهو ما يؤدي دون شك إلى تعريضك للكثير من العقوبات إن قمت بعمل أي من تلك الأمور في فيديوهاتك التي تقوم بنشرها على التيك توك. وقس على ذلك أي أمور أخرى تمثل خروجا بينا عن أعراف وقيم مجتمعاتنا العربية. فحتى وإن كانت سوف تجلب لك الكثير من المتابعات والمشاهدات على التيك توك، فإن عواقبها القانونية سوف تكون وخيمة للغاية عليك.

2- لا تقم بازداء الأديان في فيديوهاتك على التيك توك

حيث إن مثل هذه الأمور نجدها فقط لا تعرضك لسخط متابعيك ممن هم على تلك الديانة التي تسخر منها وحسب. بل كذلك هناك تهما مرتبطة بمثل هذه الأمور وعقوباتها قاسية للغاية. لذلك وعند الحديث عن أي دين، أو إن كانت فيديوهاتك مرتبطة بالتعريف بالأديان أو المقارنة فيما بينها، فينبغي أن يتم هذا دون أي إهانات من أي نوع.

3- تجنب عمل فيديوهات حول موضوعات لا تعيها بشكل جيد

فهناك موضوعات قد تتناولها بصورة خاطئة على التيك توك، بما يعرضك لتهمة نشر أخبار كاذبة وإثارة البلبلة والفتن داخل الدولة التي تقدم فيها فيديوهاتك. لذلك لابد أن تكون على علم بكل تفصيلات الموضوع. بحيث لا تسرد عنه سوى كل ما هو حقيقي وواقعي. وبهذا سوف تتجنب أي مشكلات قانونية مرتبطة بما هو ليس صحيحا.

4- اهنم بالفلكلور في فيديوهاتك على التيك توك

ويرجع ذلك ليس فقط لكون الفلكلور الشعبي عموما بلا أي حقوق ملكية فكرية وحسب. بل أيضا لكونه يجتذب الكثير من المشاهدين. وكذلك غالبا ما يتوافق محتواه مع عادات وتقاليد المجتمع. بما يجنبك بالطبع أي تهم تخص الانحلال الأخلاقي أو أي مشكلة تخص الخروج عما هو مألوف في مجتمعاتنا العربية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EN KA