كيف تعرف جودة التطبيق قبل تحميله على جوالك؟


مع ظهور الهواتف الذكية سواء أي من إصدارات الآيفون المتعددة أو الاندرويد، فقد انتشرت بناء على ذلك وفي الآونة الأخيرة عدد هائل من التطبيقات سواء على آبل ستور أو جوجل بلاي. لكن المشكلة أن كل هذه التطبيقات المنتشرة على هذين المتجرين ليس بالضروري أن تكون جميعها جيدة وممتازة. فهناك عدد من التطبيقات التي تكون برمجتها سيئة ولا تستطيع أن تقدم أي خدمة مما وعدت بها. هذا فضلا عن تسببها أحيانا في مشكلات عدة لنظام تشغيل الهاتف الذي تم تحميلها عليه. لذلك قررنا في هذا المقال أن ننقاش سويا الكيفية التي تستطيع من خلالها أن تتعرف على جودة التطبيق قبل أن تقوم بتحميله على هاتفك الجوال. بحيث لا تقوم بتحميل إلا التطبيقات المتميزة والناجحة التي تحقق غرض إنشائها بكل يسر ولا تتسبب في أي مشكلات من أي نوع لهاتفك.

اقرأ عن التطبيق جيدا قبل تحميله

فمن غير المنطقي أن تقوم بتحميل تطبيق ما دون أن تعرف عنه أي معلومة. ومن حسن الحظ أن المتجر عندما تقوم بتحميل التطبيق من خلاله، تجد أن صفحة التحميل الخاصة به بها الكثير من البيانات والصور التي تشرح كل ما يتعلق بالتطبيق وكيفية استخدامه. تستطيع كذلك أن تبحث عن التطبيق عبر جوجل. حيث تجد الكثير من المواقع تتحدث عنه وعن أهم مميزاته وعيوبه. ومن هنا سوف تتمكن من الحكم على جودته بسهولة. وعليه تستطيع أن تتخذ قرار تحميله من عدمه.

عقد المقارنات أمر ضروري

إذ أن التطبيق الذي تنوي تحميله مهما كانت الخدمات التي يقدمها، هناك الكثير من التطبيقات المنافسة له وتقدم نفس الخدمات. لذلك ننصحك قبل اتخاذ القرار بتحميله أن تعقد بينه وبين التطبيقات المنافسة مقارنة. بحيث تستطيع اختيار الأنسب بالنسبة لهاتفك الجوال. والأنسب ليس بالضرورة أن يكون من يقدم خدمات أكثر. بل قد يكون إصداره يتناسب مع إصدار نظام تشغيلك بما يعني عمله بشكل جيد. وقد يكون الأنسب بالنسبة لك هو التطبيق المجاني الذي لا يشغل مساحة تخزين كبيرة في الهاتف، وهكذا. الأنسب بالنسبة لهاتفك له معاييره التي تضعها أنت حسب ما تريده من التطبيق.

اهتم بتقييمات التطبيق

والمقصود هنا ليس مجرد متابعة الرقم الذي حصل عليه التطبيق إن كان 4 أو 3.5. بل أيضا عليك قراءة التعليقات الموجودة على كل تقييم قام بمنحه للتطبيق كل مستخدم له. هذه التعليقات تبين لك ما إذا كانت المميزات التي قد أعلنت عن التطبيق حقيقية فعلا أم لا. وتبين لك أيضا ما يمكن أن يظهر لك من عيوب في التطبيق. وكذلك ما يمكن أن تنعم به من مميزات. لا تنس فقط إن اتخذت قرارا بتحميل التطبيق أن تعطي تقييمك وتكتب تجربتك معه في هذا التقييم حتى يستفيد منها كل من سيقوم بتحميله من بعدك.

اعرف إمكانيات هاتفك

وهي مشكلة قد يقع فيها عدد كبير جدا من المستخدمين، خصوصا أولئك الذين هم حديثو العهد بالتعامل مع تنكولوجيا الهواتف الذكية. فما إن يعجبه تطبيق ما حتى يسارع إلى تحميله. ثم لا يلبث ألا يعمل معه. فيظن أن التطبيق به مشكلة في البرمجة أو ما شابه. غير أنه كل ما هنالك أن الهاتف إصدار نظام تشغيله قديم، وبالتالي لا يمكنه تشغيل هذا التطبيق الذي قمت بتحميله. أو نظام الخاص ولهذا لابد أن تعرف إمكانيات هاتفك، وطبيعة التطبيقات التي يمكن أن تعمل عليه. مع تحميل تحديثات نظام التشغيل الخاص بهذا الهاتف عبر الانترنت باستمرار.

إقرأ أيضاً


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *